المحرر موضوع: حول الأسنان اللبنية  (زيارة 1879 مرات)

غير متصل ???? ????

  • عضو/ة
  • مشاركة: 98
  • ? ?????? ?? ???????? ,
حول الأسنان اللبنية
« في: 16/ 12/ 2007, 01:11 »
يومكم سعيد ,

   * لطالما كان أطباء الأسنان بشكل عام و أخصائيو طب أسنان الأطفال بشكل خاص في صراع مع أنماط من الجهل الذي يغلب على المجتمعات في الأرض , و هنا أؤكد على كلمة الأرض فهذا النوع من الجهل لا يقتصر فقط على العالم الثالث كما جرت العادة بل يجتازه ليشمل أغلب العالم اللهم إلا بلدان البلطيق .
يتمحور التفكير الخاطئ حول الأسنان اللبنية أنها أسنان مؤقتة و ستسقط عاجلا أو آجلاً , لذا لا طائل من وراء البحث عن معالجتها و يكون خيار القلع هو الخيار الأول الذي يخطر ببال الأهل و للأسف ببال العديد من الأطباء أيضاً . و لعلّ العامل الاقتصادي هو الذي يلعب الدور الأكبر في الإصرار الذي يمارسه الأهل بخصوص القلع و هم يتوارون خلف سؤالهم الاستنكاري (( طب مو آخر شي رح يوقع دكتور  ؟؟؟ )) . طبعاً هنا أؤكد أن القلع هو أحد الخيارات التي تأخذ حيزاً لا بأس به في طب أسنان الأطفال لكن بعد دراسة كاملة لحالة النمو التي يتجاوزها الطفل و معرفة مدى تأثير القلع على الحالة التقويمية المستقبلية للطفل و بالتالي تقرير حاجة الطفل إلى معالجة معينة بعد القلع تمنع و لو بشكل بسيط من المشاكل التي يسببها قلع الأسنان المؤقتة بوقت مبكر .

في هذا الموضوع بالذات لست بصدد مناقشة أي من المعالجات التي يمكن أو يجب إجراؤها للأسنان المؤقتة , فقط أحببت أن أخاطبكم كوني أؤمن أنكم مجتمع قارئ و أن أورد بعض اللمحات , و لأني أؤمن أنكم تحبون أن تكون سوريا مجتمعاً يتجه نحو الأفضل في كل المجالات أطلب منكم أن تنشروا ما تستوعبونه من اللمحات لمن حولكم ... فعـــسى ,

* الكثير من حالات سوء الإطباق و التي تحتاج إلى معالجة تقويمية لليافع أو الشاب سببها خلل ما طرأ على الأسنان المؤقتة و أهمل دون معالجة ... و يمكن هنا التطرق إلى الناحية الاقتصادية التي يواجهها المعنيون بالصحة , المعالجة التقويمية (( 10 – 100 ألف ليرة  )) معالجة سن مؤقتة (( 400- 1400 ليرة ))

* الكثير من الامهات يشكين من عدم تناول أطفالهن للطعام بشكل مرضي و يقضون ساعات وراء أطفالهم حاملات المعلقة ,
 ياجماعة : الطفل في كثير من الاحيان لا يستطيع شرح الشعور الذي يشعر به , قد يكون السبب هو شعور غير مريح أثناء تناول الطعام أدى به إلى القرار مسبقاً أن يتجنبه و بالتالي أن يتجنب تناول الطعام و تكون المشكلة ببساطة آفة نخرية على أحد الأسنان المؤقتة . إن تحسن الوارد الغذائي للطفل هو نتيجة شبه دائمة بعد معالجة الأسنان المؤقته التي تحتاج لذلك .

* إن عملية تنظيف الأسنان يجب أن تبدأ عند بزوغ السن الأول و هذه هي مسؤولية الأم أو " الأب إن أردتم " و يتم ذلك باستخدام قطعة من الشاش و مسح السن .. و في حالات الطفل الأكبر يمكن استخدام فرشاة الأسنان دون معجون أو بمعجون أسنان دون فلور و هنا يجب المراقبة بطبيعة الحال , و إن استخدم معجون الأسنان المفلور يجب المراقبة بشدة حيث أن الأطفال (( غالباً )) ما يبتلعون كميات من المعجون مما يؤهب لحدوث مشاكل تتعلق بزيادة كمية الفلور التي يتناولها الطفل .

* طب الأسنان غالبا ما يثير شعور القلق عند الكبار فما بالكم بالصغار , لذا يتم التوجه عالمياً إلى الزيارة الروتينية لطبيب الأسنان بالنسبة للطفل , طبعاً دون معالجة أو لتقديم معالجات لا تسبب أي ألم و بالتالي منح الطفل صورة و مخيلة جميلة لطبيب الأسنان و بالتالي تخفيف الكثير الكثير من المشاكل التي تتعلق برفض الطفل  للمعالجات السنية خوفاً من الألم مستقبلاً  .

أفكر أن أسهب في مواضيع أخرى حول المعالجات التي يمكن أو يجب تقديمها للأطفال من الناحية الفموية , لا أدري إن كان الوقت سيسمح لي بذلك , كل ما أريده هو تقديم العبارة التالية :  إن العناية الفموية للأطفال هي في غاية الأهمية و تعتبر أحد الأسس الكبيرة التي تمهد لحالة فموية سليمة للبالغين . فمن واجبنا تقديم العناية الكافية لهم من هذه الناحية .

عذراً للإطالة , أتمنى لكم الفائدة و تقديمها .
بلند حمزة
?? ??? ???? ?? ??? ??????? , ????? ???? ????????? .

غير متصل laila

  • شريك/ة
  • مشاركة: 2411
  • الجنس: أنثى
رد: حول الأسنان اللبنية
« رد #1 في: 26/ 12/ 2007, 11:42 »

يعني عن جد شكرا لهذه المعلومات القيمة المتعلقة بالأسنان اللبنية
وبصراحة اتأخرت علينا فيها كتير..
فلم أكن أعلم إلا من فترة قريبة جدا أنه يجب مسح أسنان الأطفال منذ بزوغ السن الأولى بقطعة شاش..
وتحديدا بعد أن تأكلت الأسنان الأمامية بشكل شبه كامل لأحد الأطفال المحيطين والبالغ من العمر ثلاث سنوات فقط لا غير وعلا السواد ما تبقى منها وكان تقرير طبيب الأسنان أن السبب اهمال العناية بها منذ بلوغها..
كانت مفاجأتي حقيقة مذهلة حين أعاد التنظيف اليومي لما تبقى من أسنانه درجة البياض الناصع

أحد القضايا التي تحدث عنها الطبيب وبصراحة فاجأتني أن تخمر الحليب على الأسنان أي تناول الطفل للحليب مساء قبل النوم وفي الفجر (يشرب الطفل الحليب ويعود إلى النوم) من دون تنظيفها من قبل الأم بقطعة شاش بدء من المراحل الأولى لتشكل الأسنان هو ما يلعب الدور الأكبر في تردي وضع الأسنان اللبنية..

ولكني أرغب بالسؤال ما هو العمر الذي يعتبر فيه استخدام فرشاة الأسنان مع الفلور مناسبا للطفل
إذ كانت وصفة العديد من أطباء الأسنان في وسطي بأن يستخدم الطفل فرشاة أسنان تحديدا مع معجون أسنان يحتوي على نسبة من الفلور رغم أن أعمارهم بين الثالثة والخامسة؟
فهل هناك مدارس طبية متعددة حول ذلك أم وجهات نظر خاصة مختلفة؟
وما مخاطر زيادة الفلور في الجسم فيما اذا تناولها الطفل؟
بصراحة غالبية الأطفال يستطعمون بمعجون الأسنان ويبلعون ببساطة مقدارا منه دون أن ينتبهوا للموضوع أو أن يكون بمقدور الأم أن تُراقب ذلك..

ثم هل من علاقة بين الأسنان اللبنية والأسنان الدائمة؟
بمعنى هل إذا كانت الأسنان اللبنية للطفل سيئة جدا، يعني ذلك أن الأسنان الدائمة ستكون كذلك؟ أم لا علاقة بينهما؟


أرجو أن لا أكون قد أثقلت عليك كثيرا جدا..
بس اذا بس شوي، ما كتير مشكلة إلا يلتقالها شي حل.. 


?? ???? ??????? ????????? ???? ????? ???? ?????

غير متصل ???? ????

  • عضو/ة
  • مشاركة: 98
  • ? ?????? ?? ???????? ,
رد: حول الأسنان اللبنية
« رد #2 في: 24/ 01/ 2008, 02:01 »
مساء الخير

•   بخصوص ما ذكرته عن الطفل في محيطك فهذه أحد أهم المشاكل التي تصيب أسنان الأطفال و تكون فيها الأم (( أيضاً,  أو الأب إن أردتم )) المسؤول الأول و الأخير عنها و تفسير الطبيب صحيح تماماً أن اللبن أو الحليب بشكل خاص يتخمر على أسنان الطفل و هو نائم و يسبب نخوراً جائحة لا يمكن معها الحفاظ على السن في أغلب الأحيان و في سوريا في كل الحالات .. طبعاً هذا الكلام ينطبق حتى على حليب الأم , ربما بدرجة أقل حدة , لكنه ينطبق عليه و يجب تنظيف أسنان الطفل بقطعة شاش بشكل جيد قبل أن ينام .

•   بالنسبة لموضوع الفلور , العبارة التي استخدمتها أنت (( أطباء الأسنان في وسطي )) دقيقة تماماً , فالأمر يعتمد على الوسط الذي يعيش فيه الطفل بشكل كبير , و هذا يعتمد على تقدير نسبة الفلور في مياه الشرب ضمن المنطقة و التي غالباً أو بصراحة نادرا ما  يعرفها طبيب الأسنان الذي يعمل ضمن ذاك الوسط . و بالنسبة لموضوع المدارس و وجهات النظر , طبعاً الأمر يعود تماما إلى المدارس المختلفة في طب الأسنان لكن الإجماع العام يدور حول منع الطفل من بلع أي كمية من معجون الأسنان و بصراحة لا يوجد آلية معينة للحول دون ذلك .

•   مخاطر زيادة كمية الفلور من الناحية السنية أنه يتسبب بما يدعى بــ " التبقع الفلوري " و هو يتورط بتشكل معيب للميناء السني مما يغير في لونه و بنيته الفراغية و طبعاً ليس له علاج , من الناحية العامة يتورط في خلل يصيب الغدة الدرقية و الكلية و العظام و لا أذكر بالضبط نموذج هذا الخلل .

•   العلاقة بين الأسنان اللبنية و الدائمة  : يطول الحديث بهذا الصدد, و إجابة على سؤالك المحدد . إن كانت الأسنان اللبنية سيئة  جداً فعلى الأغلب ستكون الأسنان الدائمة  سيئة جدا . و بالتأكيد هناك علاقة كبيرة بينهما .

?? ??? ???? ?? ??? ??????? , ????? ???? ????????? .